TAFATEFO

عباد الله، من يدلني على ولدي، أو ينشده لي في معالم الأرض ومجاهلها؛ فقد أضللته منذ عهد بعيد، فحار بي الدهر من بعده، فلا أنا سالية عنه ولا واجدة إليه سبيلاً، فاحتسبوها يدًا عند الله وحدثوني عنه هل عاد معكم، أو تخلف عنكم ليأتي على إثركم، أو انقطع الدهر به فلا أمل فيه بعد اليوم؟

في أي بطن من بطون الأرض مضجعك يا بنيّ، وتحت أي نجم من نجوم السماء مصرعك، وفي أي قاع من قيعان البحر مثواك، وفي أي جوف من أجواف الوحوش الضارية مأواك؟

لو يعلم الطير الذي مزق جثتك، أو الوحش الذي ولغ دمك، أو القبر الذي ضمك إلى أحشائه، أو البحر الذي طواك في جوفه، أنّ وراءك أمّاً مسكينة تبكي عليك من بعدك لرحموك من أجلي.

عد إليّ يا بني فقيراً أو مقعداً أو كفيفاً؛ فحسبي منك أن أراك بجانبي في الساعة التي أفارق فيها هذه الحياة؛ لأقبلك قبلة الوداع وأعهد إليك بزيارة مضجعي مطلع كل شمس ومغربها لتخف بزورتك عني ضمة القبر، وتستنير بوجهك الوضاء ظلماته الحالكة!

ما أسعد الأمهات اللواتي يسبقن أولادهن إلى القبور، وما أشقى الأمهات اللواتي يسبقهن أولادهن إليها، وأشقى منهن تلك الأم المسكينة التي تدب إلى الموت دبيباً وهي لا تعلم: هل تركت ولدها وراءها، أو أنها ستجده أمامها؟
المنفلوطي
" الشهداء "
4 تعليقات
  1. انت متاثر بيه اوى كده
    بس هل الام هنا الارض ولا الام
    بيتهيا ليه مبقاش فيه الاتين غير جوانا انما على ارض الواقه كله انقلب


  2. Abo 7anf Says:

    السلام عليكم
    جميله فعلا
    مؤثره


  3. esraa Says:

    ياربي علي وجع القلب


  4. TAFATEFO Says:

    @ esraa

    طب أعمل ايه؟ ما هو اسمه العبرات .. بس هانت